الرئيسية / اخبار الوزارة / ينظمها الإتحاد الوطني للشباب ويرعاها عبد الكريم موسى عبد الرحمن الصادق يشرف إفتتاح بطولة السلام والمصالحة والتنمية

ينظمها الإتحاد الوطني للشباب ويرعاها عبد الكريم موسى عبد الرحمن الصادق يشرف إفتتاح بطولة السلام والمصالحة والتنمية

وسط حضور نوعي وكمي ضاق به ملعب العزة بأمدرمان مساء اليوم السبت، افتتح بطولة السلام والمصالحة والتنمية، والتي تاتي تحت شعار: “اجمع سلاحك تأمن ديارك”، بتشريف اللواء الركن عبد الرحمن الصادق المهدي، مساعد رئيس الجمهورية، وبرعاية الدكتور عبد الكريم موسى عبد الكريم، وزير الشباب والرياضة الإتحادي، وإشراف وحضور الأستاذ اليسع الصديق التاج، وزير الشباب والرياضة بولاية الخرطوم، وبتنظيم من قبل الإتحاد الوطني للشباب السوداني ممثلا في أمانة الرياضة، بالتعاون مع جمعية دقيس الخيرية، كما شهد مهرجان الإفتتاح الأستاذ عبد اللطيف فضيلي معتمد محلية أمبدة، والأستاذ مجدي عبد العزيز معتمد محلية أمدرمان، والأستاذ عدنان فتح الرحمن، الأمين العام للإتحاد الوطني للشباب السوداني، والأستاذ محمود عبد الكريم أمين أمانة الرياضة بالإتحاد.

وشهد مهرجان الإفتتاح مشاركة جميع أندية البطولة، والتي تمثل ارياف مدينة الفاشر، والتي قامت بطابور استعراضي وجد تفاعل كبير جدا من قبل ضيوف الشرف والحضور الكبير الذي ملء جنبات ملعب استاد العزة.

وشدد اللواء ركن عبد الرحمن الصادق المهدي، مساعد رئيس الجمهورية خلال كلمته، على الدور الكبير الذي يلعبه الشباب في النهوض بالمجتمع، كما امن على دور الرياضة في توحيد ابناء الشعب الواحد، مشيدا بفكرة إقامة البطولة، مثمنا الجهد والحراك الكبير الذي يقوم به الإتحاد الوطني للشباب السوداني، في اقامة البرامج الرياضية والثقافية المختلفة للشباب، كما ابدى سعادته بالإهتمام الذي حظيت به البطولة من واقع الحضور الجماهيري الكبير، وتطرق مساعد رئيس الجمهورية لضرورة استتباب الأمن والسلام ربوع البلاد خاصة ولايات دارفور، مؤكدا ان مشاريع التنمية والاستقرار تحتاج الى الأمن والسلام حتى ينعم بها أهل الإقليم.

وأكد الدكتور عبد الكريم موسى عبد الكريم، وزير الشباب والرياضة الإتحادي، على ضرورة تفعيل الجانب الرياضي في جعل الأمن والسلام جاذب لكل اهل الإقليم، مشيرا الى ان الشباب يقع على عاتقهم دور كبير في دعم سياسة الاستقرار وقال:” الشباب هم من يحمل السلاح، وهم من يقتل ويتضرر من ويلات الحرب، ونحن نثق في قدرة الشباب في الجنوح للسلام والإستقرار كخيار مثالي للوطن”، وأطنب عبد الكريم في الإشادة بالإتحاد الوطني للشباب السوداني بقيادة الأستاذ محمود ودأحمد، وخص أمانة الرياضة بقيادة الدكتور محمود عبد الكريم بالثناء، واعتبر انها نجحت في احداث حراك كبير خلال الأونة الاخيرة وسط الشباب والرياضيين، مؤكدا ان الحراك الرياضي سينتقل بشكل اكبر الى كافة ارياف ولايات اقليم دارفور

من جانبه تعهد الدكتور محمود عبد الكريم، الذي تحدث انابة عن الأستاذ محمود ود أحمد، رئيس الإتحاد الوطني للشباب السوداني، في المضي بقوة من أجل انزال سياسات الدولة تجاه فئة الشباب الى ارض الواقع، مؤكدا وقفة الإتحاد خلف موجهات مؤسسة رئاسة الجمهورية، وقائد الشباب المشير عمر حسن أحمد البشير، رئيس الجمهورية، كما اثنى على الجهد الذي بذل في سبيل جمع السلاح وحيا مجاهدات نائب رئيس الجمهورية الدكتور حسبو محمد عبد الرحمن، وكافة الأجهزة الأمنية والشرطية، وختم عبد الكريم حديثه بان هذه البطولة تاتي دعما لمسيرة جمع السلاح والسلام في اقليم دارفور.

وتم خلال مهرجان الافتتاح تكريم اللواء أمن محمد ادم النقي، بمناسبة تعيينه مديرا للأمن السياسي.، وتكريم الدكتور أشرف سيد أحمد الكاردينال، رئيس مجلس إدارة نادي الهلال، بمناسبة حصوله على جائزة الاوسكار في النزاهة الرياضية.

شاهد أيضاً

اكد اهتمام الوزارة بمنشط السباحة  الوزير اليسع يشيد بالمنتخب السودانى بتونس

  اكد الأستاذ اليسع صديق التاج وزير الشباب والرياضة بولاية الخرطوم أن  منشط السباحة يعتبر …

اترك تعليقاً